القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار النادي الأهلى

إيفرتون يزيد آلام ليفربول بفوز تاريخي في بريميرليج


حقق إيفرتون فوزًا تاريخيًا على مضيفه ليفربول بنتيجة 2-0 في المباراة التي أقيمت اليوم السبت ضمن الجولة الـ25 من الدوري الانجليزي "بريميرليج" على ستاد آنفيلد.

واستطاع إيفرتون أن يحقق أول فوز في تاريخ مواجهات الفريقين على آنفيلد ضمن بطولة بريميرليج في الألفية الثالثة، حيث يعود أخر انتصار للفريق الأزرق على جاره لعام 1999.

وعادل ايفرتون رصيد ليفربول من النقاط بـ40 نقطة لكل منهما، وتظل أفضلية فارق الأهداف للريدز صاحب المركز السادس، بينما يحتل رجال كارلو أنشيلوتي المركز السابع.

التشكيل
تكون تشكيل ليفربول من: أليسون بيكر؛ ألكسندر أرنولد، كاباك، جوردان هندرسون، أندي روبيرتسون؛ جيني فينالدوم، كورتس جونز، تياجو ألكانترا؛ ساديو ماني، محمد صلاح، فيرمينو.

وتكون تشكيل ايفرتون من: جوردان بيكفورد؛ كولمان، جودفري، هولجات، مايكل كين، لوكا دينيه، أبدولاي دوكوريه، أندريه جوميز، دافيز، رودريجيز، ريتشارلون.

أحداث المباراة
قبل أن تكتمل الدقيقة الثالثة كان ريتشارلسون على موعد من شباك مواطنه أليسون بعدما حصل على تمريرة رائعة من خاميس رودريجز خلف المدافع الجديد للريدز كاباك وسددها بشكل رائعة في شباك أصحاب الأرض.

وسنحت أول فرصة لليفربول في الدقيقة 19 من عمر المباراة أمام فيرمينو الذي حاول تسديد الكرة في المرمى لكنها ارتطمت في ظهر كين وخرجت لضربة ركنية.

لكن في الدقيقة 20 عمر ليفربول خطورة حقيقية بعدما استقبل هندرسون كرة مرتدة من الدفاع على حدود منطقة الجزاء بتسديدة مباشرة قبل أن تنزل على الأرض أبعدها بيكفورد بأطراف الأصابع لركنية أخرى.

واستمر ليفربول في تهديد جيرانه بالتسديد بعيد المدى وأتى الدور على ألكسندر أرنولد في الدقيقة 21 ليصوب كرة قوية أبعدها أيضًا بيكفورد لركنية.

وبعدما سقط هندرسون متأثر بإصابة عضلية في الدقيقة 25 حاول العودة من جديد أن ينجح في الاستمرار بأرض الملعب، وشارك بدلًا منه ناثانيل فيليبس، في الدقيقة 30.

وقام أليسون في الدقيقة 33 بتصدي رئع بعدما حصل شيموس كولمان المتصدر على عرضية مثالية من أندري جوميز في الجانب الأيسر ليسددها برأسية من الوضع طائرًا لكن حارس ليفربول تصدى لها بشكل رائع وحولها لركنية.

وحرم هولجيت ليفربول من معادلة النتيجة في الدقيقة 51 بعدما أبعد كرة من أمام المرمى لعبها أرنولد عرضية تجاه ساديو ماني لكن مدافع ايفرتون قام بالمطلوب منه في الوقت المناسب.

ومن جديد تألق دفاع ايفرتون حرم ماني من التسجيل لكن هذا المرة من خلال مايكل كين الذي قطع الكرة من أمام السنغالي في اللحظة الأخيرة بالدقيقة 53.

وحصل ريتشارلسون على فرصة مطابقة للتي سجل منها الهدف بلعب الكرة من جديد في ظهر خط الدفاع، لكن هذه المرة لم يتمكن من مواجهة الدفاع بعدما عاد ناثانيل فيليبس وضغط عليه.

ومن جديد في الدقيقة 65 تعود عرضيات أرنولد الأرضية دون أن تجد من يحولها للمرمى بعدما مرت بعرض الملعب من أمام المرمى واستمرت في طريقها حتى نهايته بالكامل وخرجت لرمية تماس لصالح ليفربول.

وأبدع محمد صلاح في التلاعب بدافع ايفرتون بالدقيقة 69 حتى وصل لمواجهة جوردان بيكفورد، وحاول تسديد الكرة بين ساقيه لكن الحارس الانجليزي استطاع أن بتصدى للكرة بشكل رائع.

وحصل كالفيرت لوين على ركلة جزاء في الدقيقة 82 من عمر المباراة بعدما سدد كرة ارتدت له من أليسون من جديد قبل أن يقوم أرنولد بعرقلة اللاعب.

وتولى سيجوردسون تسديد ركلة الجزاء ليضاعف النتيجة لإيفرتون في الدقيقة 83 بعدما بذل أليسون مجهود رائع تجاه الكرة لكنه لم يتمكن من اللحاق بها إذ لعبها الأيسلندي دقيقة وأرضية بجوار القائم الأيسر.
reaction: